logo

أنتهي العيد

كتب: نافذة مصر البلد - 2019-06-10 09:58:22

بقلم / غادة موسي
أنتهي العيد ولكنه قد أنتهى من زمن بعيد مع رحيل الأحبة الذين كانوا يحرصون أن يزرعون المحبة والتواصل بيننا وبين بعضنا فقد ذهبوا وذهبت معهم مظاهر العيد وأحساسنا بالفرحة لماذا وصلنا إلي ما نحن فيه الأن الم يعلمونا يومآ أن صلة الرحم من أهم الأولويات بحياتنا وأن تواصلنا قوة التواصل الأسري من خلال التجمع والأتصال من المغتربين وليس أتصال من أشخاص قد يكونوا  يقيمون بنفس المنطقة  التواصل ليس كما نراه الأن التواصل ليس فيس بوك ولا واتساب التواصل ليس تواصل ألكتروانى فمن يتواصل عن طريق أجهزة جعل من قلوبنا مجرد حجر يقسو ويبعد ولا يحرص على تبادل الرد الا من خلال أيقونات تعبر عن الفرحة والأبتسامة من خلف تلك الشاشة التى تعتبر كلها شيء مزيف تواصلنا القديم كان يحمل معه الفرحة الحقيقية الفرحة كانت بزيارة أقاربنا وتقديم  أطباق الكعك والبسكوت  وتبادل الأحاديث وذكرياتهم وهم يذكرونا بماضيهم أنا لا أريد تواصل عبر الشبكات العنكبوتية وأيقونة كرم الضيافة الزائد هذا لا يعنى لي شيء  العيد أنتهى ومازالت أتمنى أن يعود كما كان .

 Tweets by masrelbalad