logo

تعلمنا في الأزهر

كتب: نافذة مصر البلد - 2019-02-02 23:47:59

 

بقلم

 

د.بشير عبد الله

عضو المكتب الفني لرئيس قطاع المعاهد الأزهرية.

 

تعلمنا في الأزهر الشريف حرمة الاعتداء على النفس أو على ما دون النفس ، أيًا كانت هذه النفس المعتدى عليها ، نفسًا مسلمة أو غير مسلمة .

تعلمنا أن الآدمي أيًا كان انتمائه أو دينه أو مذهبه أو عرقه له الكرامة والحماية والصيانة والرعاية .

تعلمنا أن نقول للناس القول الحسن ((وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْناً  )) ((  وَقُل لِّعِبَادِي يَقُولُوا الَّتِي هِيَ أَحْسَنُ  )) .

تعلمنا أن الدين رحمة وأن هذه الرحمة شاملة ، تشمل كل مخلوق علمناه في هذه الحياة وأن رحمة النبي صلى الله عليه وسلم نالت حتى مَن لم يؤمن برسالته .

تعلمنا أن نتعامل بالأخلاق حتى مع غير الإنسان ، نتعامل بالأخلاق مع الحيوان والنبات والجماد ، حتى مع الظواهر الطبيعية .

ها هو رجل يسير مع النبي صلى الله عليه وسلم فيلعن بعيره ، فيقول له النبي صلى الله عليه وسلم : (( يا عبد الله لا تسر معنا على بعير ملعون )) ومن هنا تعلمنا أن سوء أدبه مع الحيوان حرمه شرف صحبة النبي صلى الله عليه وسلم .

وها هو آخر يلعن الريح فيقول له النبي صلى الله عليه وسلم : (( لا تلعن الريح فإنها مأمورة ، مَن لعن شيئًا ليس له بأهل رجعت اللعنة عليه )) .

تعلمنا نشر الأمن والأمان والسلم والسلام .

تعلمنا أن من أسماء الله جل جلاله السلام ومن أسماء الجنة ـ دار السلام ـ وتحية أهلها هي السلام .

وعلمونا : أننا لو تأملنا أحكام دين الإسلام لحكمنا بصدق وموضوعية أنه أحق الأديان بأن يسمى دين الإسلام ؛ لأن نور السلام يشع في أوامره ونواهيه ، يشع في مظهره و مخبره وفي عباداته ومعاملاته ، في أقواله وأفعاله .

تعلمنا أن ديننا دين الفطرة النقية ، والتشريع السهل اليسير البعيد عن المغالاة والتطرف والتشدد في كل نواحيه ومقاصده ومراميه .

تعلمنا حب الأوطان وأن محبتها دينٌ وإيمان ، والدفاع عنها واجب على كل إنسان نشأ في أحضانها ونهل من معينها .

هكذا تعلمنا وهكذا نعلم .

فماذا فعلتم أنتم يا أصحاب المنابر والأبواق ؟!

مَن كانت عنده كلمة تجمع لا تفرق ، توحد لا تمزق ، تعمر لا تخرب ، تصلح لا تفسد ، تبني لا تهدم ، فمرحبًا به ، وإلا فأمسك عليك لسانك وكف عن المجتمع شرك ، فهذا عبادة .

وفي الختام أقول :

يا طـالب الـعـلـم الصـحــيــح

يا رائم اللــســان الفــصــيــح

يا مـريـد الــشــرف المــنـيــف

يمم وجهـك الأزهر الـشـريــــف

معهد نشر الحُسن ومحى القبيح

كــــــم أنــار الــدنـا بعـلم ملـيح

كــــــم صــــحــــح أفــــهـــامــًا

كـــــم خـــــــــــرَّج أعـــــلامـــًا

مــــــا لـــهـــــــا شـــبــــــــيـــه

مـا فرق يـومًا بين طـه والمسيح

فــغـد مـنارة الـديـن الـحـنـيــف

فــيــمـم أيـهــا الــحـــصـــيــــف

وجــــهــك الــأزهـــر الـــشـريــف

 Tweets by masrelbalad