logo

بأي كتاب أم بأي سنة استحللتم سفك الدماء

كتب: نافذة مصر البلد - 2018-11-02 22:14:56

بقلم

د / بشير عبد الله علي

عضو المكتب الفني لرئيس قطاع المعاهد الأزهرية.

بأي كتاب أم بأي سنة فجرتم الكنائس ، سفكتم الدماء ، قتلتم الأبرياء ، رملتم النساء ، شردتم الأطفال !!!

قتل النفس من أكبر الكبائر ، بل من السبع الموبقات المهلكات وعقاب هذه الجريمة من أشد أنواع العقوبات ، قال رب الأرض والسماء : ((وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا )) وقال صلى الله عليه وسلم  (( لن يزال المؤمن في فسحة من دينه ما لم يصب دمًا محرمًا )) بل إن النبي صلى الله عليه وسلم يبين أن زوال هذه الدنيا بما فيها أهون على الله عز وجل من سفك الدم الحرام ، قال صلى الله عليه وسلم : (( لزوال الدنيا أهون على الله من دم سفك بغير حق )) فالإسلام الذي ندين به جاء لنشر الرحمة والأمن والسلام لا لنشر الهلع والفزع حتى ولو بالإشارة قالصلى الله عليه وسلم  : (( مَن حمل علينا السلاح فليس منا )) تأمل جيدًا ( مَن حمل ) فما بالك بمَن قتل أو خطط ودبر وبت النية الخبيثة .

الإسلام الذي ندين به يأمرنا أن نبتعد عن هذه الجرائم بالكلية ولا نقترب منها حتى ولو بالإشارة أو بمجرد العبارة ، قال صلى الله عليه وسلم : (( مَن أعان على قتل مسلم ولو بشطر كلمة جاء يوم القيامة مكتوب على جبينه آيس من رحمة الله ))

الإسلام الذي ندين به حرم الاعتداء على النفس أيًا كانت هذه النفس المعتدى عليها ، مسلمةً أو غير مسلمة ، يقول النبي صلى الله عليه وسلم : (( الآدمي بنيان الله ملعون مَن هدم بنيان الله ))  الآدمي أيًا كان هذا الآدمي ، مَن بناه ، مَن صنعه فنطفة وعلقة ومضغة ... فميلاد وحياة .... ثم يأتي بعد ذلك مجرم ، سفاح ... يهدم تلك البناية بلا حساب ولا عقاب كلا كلا...  العقاب وخيم والعذاب أليم والخاتمة سيئة والنهاية مرعبة .

فأين ستذهبون ؟ وكيف تهنئون ؟ (( مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا )) أرواح القتلى ستلاحقكم ، دموع الثكلى ستلعنكم ، والجبار ( جل جلاله ) سيقطع دابركم (فَقُطِعَ دَابِرُ الْقَوْمِ الَّذِينَ ظَلَمُوا )) وقتها سنردد ((وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ ))

 Tweets by masrelbalad