logo

احلام شاخت

كتب: نافذة مصر البلد - 2018-10-21 13:37:26

بقلم

جمال علم الدين

 

لو كانت بعض احلامك تحققت فى الوقت الغير مناسب هل تشعر بالسعادة والانتصار؟..اعتقد لا فكل الاحلام تأجلت وجاءت فى وقت تساوت فيه كل احلامك مع خيباتك.

 

عندما يأخذك الحنين الى ماضيك ...عندما يأخذك الى اول حب فى حياتك وتراه شاخ أمام عينيك.

 

عندما يأخذك الحنين الى الحى الذى تفتحت فيه عينيك على اول اصدقائك وجيرانك على دروبه وشوارعه وحاراتة وعشت فيه كل احلام الصبا والشباب وتتذكر بنت الجيران التى احببتها حينما تمر من امام بيتكم وتتابعها بعينيك ...وعندما شاخ حلمك لم تعد تنتظرها فقد شاخت هى الاخرى وتبعثرت فيها الاحلام.

 

عندما يأخذك الحنين وتمر امام مدرستك التى شهدت مبانيها احلامك الطفولية..تجدها هي الاخرى شاخت.

 

عندما يأخذك الحنين الى اصدقائك اصدقاء الحى.. الشارع .. المدرسة..وتنظر الى وجوههم فتراهم وقد شاخوا جمعيا.

 

عندما تبحث عن احلامك وتسترجعها وتستدعيها الى الذاكرة ايضا تجدها وقد شاخت.

 

الناس..الاهل..الصحاب..الحب..الشوارع..البيوت كلها شاخت مثل احلامك التى لم تعد صبية فقد رسمت السنين على وجهها تضاريسة.

 

عندما تعثر على صورة قديمة لك وتسترجع سنوات عمرك وتنظر الى المرآة فترى ان كل شئ فيك شاخ الاحلام ...الامانى..الامنيات.

 

 Tweets by masrelbalad