logo

في ذكراها ال14... وكيل الدعوة بالازهر ينعي سيدة الإقراء الشيخة ام السعد

كتب: نافذة مصر البلد - 2020-05-10 00:05:25

علي صفحته الشخصية يتعحب الدكتور محمود الصاوي من غفلة عشاق القران عن  الترحم  علي قيثارة القران وسيدة الإقراء وخادمة  القران في العالم العربي. لو كانت من اهل الدنيا لارتج لها صفحات التواصل الاحتماعي

رحم الله القارئة المجيزة بالقراءات العشر  عالية السند والقدر ان شاء الله عند ربها تبارك وتعالي  الشيخة/  ام السعد وألبسها تاج الكرامة جزاء خدمتها  لكتاب الله جل وعلا وإجازتها للاقراء للمئات في مصر والعالم العربي علي بصيرة.

اليوم.. ذكرى وفاة.. قارئة القرآن.. (المُجيزة)..

"الشيخة أم السعد"..

المصرية صاحبة أعلى إسناد.. فى (القراءات العشر) ..

* (هى).. (أم السعد محمد على نجم)..

* (مولدها).. ولدت فى ١١ يوليو ١٩٢٥م.. بقرية "البندارية"..تلا.. المنوفية..

* حفظت القرآن الكريم كاملًا في مدرسة "حسن صبح" بالإسكندرية و(عمرها ١٥ سنة).. وسكنت (حارة الشمرلى) "بحرى"..

* حصلت على إجازة القرآن من الشيخة "نفسية بنت أبو العلا". "شيخة أهل زمانها"، التي طلبت منها تعلم القراءات العشر.. و(عمرها ٢٣ سنة).. فاشترطت عليها ألا تتزوج أبدًا، فقد كانت ترفض بشدة تعليم البنات؛ لأنهن يتزوجن وينشغلن فيهملن القرآن الكريم..

* قبلت "أم السعد" شرط شيختها التي كانت معروفة بصرامتها وقسوتها على السيدات ككل اللواتي لا يصلحن –في رأيها– لهذه المهمة الشريفة!.. ومما شجعها على ذلك أن شيختها "نفيسة" نفسها لم تتزوج وماتت و(عمرها ٨٠ سنة).. انقطاعًا للقرآن الكريم!.

* إلا أنها تزوجت من أقرب تلاميذها إليها (الشيخ "محمد فريد نعمان).. كان ضريرًا مثلها.. صاحب أول إجازة تمنحها (أم السعد).. وأصبح من أشهر قراء (إذاعة الإسكندرية).. واستمر زواجهما (٤٠ سنة) كاملة لم تنجب فيها أولادًا..

* السيدة الوحيدة التي تخصصت في القراءات العشر، وظلَّت طوال (٦٠سنة) تمنح إجازاتها في القراءات العشر..

* يبدأ سندها (تسلسل الحفاظ) باسمها، ثم اسم شيختها المرحومة (نفيسة) ليمتد عبر مئات الحفاظ وعلماء القراءات بمن فيهم القراء العشر (عاصم، نافع أبو عمرو، حمزة، ابن كثير، الكسائي، ابن عامر، أبو جعفر، يعقوب، خلف) إلى أن ينتهي بسيدنا رسول الله..

* بينها وبين النبي برواية (حفص عن عاصم) عن (طريق الشاطبية) (٢٧ راويًا) تبدأ بها وتنتهي بالنبي الأكرم الذي تلقى عن جبريل، ثم إلى الله عز وجل..

* أجازت مشاهير قراء القرآن.. مثل (الطبيب أحمد نعينع)، و(الشيخ محمد بن إسماعيل المقدم) مؤلف كتاب " عودة الحجاب" . وشيوخ معهد القراءات بالإسكندرية الذين لا يمنحوا الإجازة إلا بوضع اسمها فى أول السند المٌتصل للرسول الله..

* أجازت عشرات القراء من (السعودية ولبنان وفلسطين وأفغانستان والسودان وباكستان وتشاد) وقت سفرها للحج.. ودعوتها للإقامة سنة هناك..

* كانت تبدأ دروس النساء والبنات من ٨ صباحًا وتمتد إلى ٢ ظهرًا، ثم تبدأ دروس الرجال حتى ٨ مساءً لا يقطعها سوى أداء الصلوات وتناول وجبات خفيفة لتتمكن الشيخة من الاستمرار.

* تخصص لكل طالب وقتًا، لا يتجاوز ساعة في اليوم يقرأ عليها الطالب ما يحفظه فتصحح له قراءته جزءاً جزءاً حتى يختم القرآن الكريم بإحدى القراءات..

* كلما انتهى من قراءة منحته إجازة مكتوبة ومختومة بخاتمها تؤكد فيها أن هذا الطالب (خادم القرآن) قرأ عليها القرآن كاملاً صحيحًا دقيقًا وفق القراءة التي تمنحه إجازتها..

* قبل وفاتها وزعت كل ما حصلت عليه من أموال وهبات.. على أقاربها..

* توفيت فجر ١٦ رمضان ١٤٢٧هـ .. ٩ أكتوبر ٢٠٠٦م عن و(عمرها ٨١ سنة).. وقد شيعت جنازتها من (مسجد ابن خلدون) بمنطقة (بحري) بالإسكندرية..

 


بقلم:  قمر الدعبوسي   من خلال النظر… اقرأ المزيد

حكم ومواعظ تدعو لقضاء حوائج الناس

بقلم: أ.د/جمال الدهشان عميد كلية التربية_جامعة المنوفية… اقرأ المزيد

رسالة إلى كل مبتلى

بقلم: أ.د.محمد إبراهيم العشماوى الأستاذ بكلية أصول… اقرأ المزيد

من أخطاء الناس في المواريث!

بقلم .. نيفين إبراهيم   حسن الخلق… اقرأ المزيد

حسن الخلق ... !!

د / بشير عبد الله علي  … اقرأ المزيد

في رحاب سورة يّس

 Tweets by masrelbalad