logo

أميز النساء

كتب: أسيوط _محسن حفنى - 2020-01-19 13:10:24

قديما في حضارتنا الفرعونية القديمة أطلقوا علي حتشبسوت أميز النساء وجعلوا هذا معني اسمها ، ،اما حديثا .فانا اري ان هناك صفة واحدة إن وُجدت في المرأة جعلتها أميز النساء . وأشعر ان وجود تلك الصفة قد يمنحها فوق التميز طابعا ملائكيا محبب الي النفس.. ،، كما أؤمن في نفس الوقت أن الثرثرة وكثرة الحديث عن النفس طبع أصيل عند عدد لا بأس به من النساء، غير أن قدرة المرأة على كتمان الكثير مما تتميز به دون الحاجة للتحدث به؛ خاصة في مجلس تجلس فيهِ وسطَ حشد من النساء المقاربات لها في العمر، فأعرف حينها كم تصمد المرأة أمام رغباتها، وأمام إلحاح القلب للظهور في موقف قد يكون الخيار فيه متاحاً لكسر قلب امرأة أخرى، أو مدى قدرتها على حماية أخرى من شعور سيء بندب حظها وإسكات ضميرها. أحب إدراك المرء لضرورة الصمت حين يكون ذكر الميزات جارحاً أو مؤذياً لمن حوله، حيث إن الجمال الحقيقي يتمثل بقدرة المرأة على الشعور بالآخرين ومبادلتهم الحب والعطاء، أما المرأة الأنانية، التي لا تستطيع إلا أن تُحب نفسها، باردة القلب والمشاعر، فغالباً ما تصبح مملة مع الوقت، ولا يمكن أن تكون جميلة ولا جذابة حتى. أدرك أن جمال المرأة يُعرَفُ بتلك التفاصيل، أن تمتلك المرأة القدرة على كتمانِ ميزة دون التحدث عنها أمام امرأة أخرى، لا لشيء، سوى أنها لا ترغب في التسبب بألمٍ لقلبِ أخرى محروم؛ وهذا فعل نبيل، وغالباً قد لا تستطيعه النساء.


 Tweets by masrelbalad