logo

الأكاديمية العربية تمد سوق العمل العربى بمتخصصين في كافة مجالات

كتب: هاني عمارة - 2019-02-27 14:39:46

باتت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى محط انظار الطلاب من مختلف الدول العربية بوصفها احدى المنظمات المتخصصة , والذراع الفنى للجامعة العربية فى مجالات التعليم والتدريب و البحوث والاستشارات .

ويتهافت الطلاب من مختلف الجنسيات العربية والاجنبية على الالتحاق بكليات الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا فى مختلف فروعها حتى اصبحت قبل للوافدين والدارسين كأحدى منظمات العمل العربى المشترك   .

ووقع الأستاذ الدكتور / إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج رئيس الكاديمية مؤخرا بروتوكول تعاون لتقديم منح دراسية لـ15 طالبا من دولة اليمن من خلال   شركة المثلث الشرقي للاستشارات والتطوير ، بدولة اليمن   حيث ينص بروتوكول التعاون على  على أن يقوم الطرف الأول ( الأكاديمية )  باستقبال عدد 15 طالبا يمنيا لاستكمال دراستهم الجامعية كل حسب تخصصه والحاقه بالكلية المحددة طبقا لهذا الاتفاق ، مع توفير إقامات سكنية مناسبة ، ووجبات يومية كاملة ، وانتقالات داخلية لمقار الاكاديمية ، وتأمين صحي ( وفقا للوائح المعمول بها في الأكاديمية ) ، مع تحمل الطرف الثاني ( الشركة  كافة المصروفات التي تقابل كافة الخدمات المذكورة والمقدمة من  ، وذلك  طوال فترة دراسة الطلاب بالاكاديمية بناء على كل فصل دراسي على حده .

ويأتي ذلك من منطلق كون الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري منظمة عربية متخصصة في نطاق جامعة الدول العربية وهي احدي بيوت الخبرة العربية في مجالات تخصصاتها ذات أهداف علمية وتعليمية لإعداد الكوادر المؤهلة في العلوم المختلفة وتأهيلهم علمياً وعملياً ، 

ويأتي ذلك في ظل رغبة   الطرف الثاني  الشركة بإلحاق عدد 15 " خمسة عشر " طالبا من أبناء دولة اليمن لاستكمال دراستهم الجامعية بالأكاديمية وذلك مساهمة منها في تنمية وعي أبناء دولة اليمن نظرا للظروف السياسية التي تمر بها ،باعتبار أن الاكاديمية هي احدى منظمات جامعة الدول العربية وقد قبل الطرف ) الشركة تحمله كافة تلك المصروفات .

وضمن خطتها لتعزيز تواجدها وانتشارها بالدول العربية وقع رئس الأكاديمية الاستاذ الدكتور إسماعيل عبد الغفار بروتوكول تعاون صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لإنشاء فرع  جديد للأكاديمية في مدينة خورفكان بإمارة .

وستعمل الأكاديمية الجديدة في إمارة الشارقة في خططها المستقبلية على تخريج طلبة متخصصين في مختلف علوم وتكنولوجيا النقل البحري ولوجستيات النقل البحري الدولي والقانون البحري الدولي، مما سيعمل على توفير دراسات نوعية متخصصة حديثة ورفد سوق العمل بمتخصصين في كافة مجالات العمل البحري   من خلال الاستفادة من الخبرات التراكمية لدى الأكاديمية .

 

 


 Tweets by masrelbalad