logo

عضو بالشئون الإسلامية: ما تفخر به الحضارة الحديثة قبس من أنوار السنة

كتب: أحمد أبوالوفا صديق - 2019-02-23 11:23:42

 

قال الدكتور أحمد علي سليمان عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، إن رحمة الرسول صلى الله عليه وسلم مع الناس تمثلت في المسارعة إلى إشباع الحاجات، والوقوف إلى جـانبهم في الأزمات، وتيسير الإجراءات، وتمثلت في رفضه مظاهر العظمة، وتكبر النفوس والترفع على عباد الله الذين هم في أشد الاحتياج إلى الرفق والرحمة، وخاصة ذوي الاحتياجات من الفقراء والمساكين والضعفاء والشيوخ والمرضى واليتامى؛ فكل هؤلاء بحاجة إلى من يأخذ بيدهم وينتشلهم مما قد يعرضهم للهلكة والضياع في متاهات الحياة.

 

وأضاف خلال استضافته في إذاعة القرآن الكريم، أن كل ما تفخر به الحضارة الحديثة من قوانين التأمينات الاجتماعية والضمان الاجتماعي، هي قبس من أنوار السنة المحمدية على صاحبها أفضل الصلاة والسلام.

 

وتابع: دعا الرسول دائمًا إلى تفجير طاقات الرحمة في قلوب الناس جميعا وفي قلوب كل من يتولى أمرا من أمور الناس؛ لكي تتحول سلوكياتهم إلى رفق وسعي إلى تيسير الإجراءات بما يسهل الحياة ويدفع حركتها نحو الارتقاء.

 وحذر من خطورة الفهم الخاطئ لنصوص الشريعة وشدد على ضرورة نشر الفكر الإسلامي المستنير من خلال الأزهر الشريف ووزارة الأوقاف لمواجهة أفكار الجماعات المتشددة قد عسرت على المسلمين أمور دينهم، ونفرت كثيرين من الدين بجهلهم تارة أو بسوء فهمهم تارة أخرى.

 

للاستماع إلى الحلقة

https://www.facebook.com/profile.php?id=100000740887758

 


قام فضيلةُ الإمام الأكبر الأستاذ الدكتور أحمد… اقرأ المزيد

الإمام الأكبر يتفقد مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية.

 Tweets by masrelbalad