logo

العداوة الابدية

كتب: نافذة مصر البلد - 2018-09-28 17:33:00

بقلم

 ريهام عبدالواحد

 

لطالما سمعنا أن بين القلب و العقل عداوة ازلية أبدية ...

و أنهما دائما على طرفي صراع يحاول كل منهما الانتصار فيه...

بحيث يسعى كل منهما لكسب النفس لصالحه ...

فإذا انتصر أحدهما على غريمه راح يضحك هازئا و شامتا به...

قد يكون هذا الكلام صحيحا في الحالات التي يكون فيها القلب قويا شقيا متمردا محلقا غير آبه بشيء...

أما عند انكساره....

أو عندما يعود وحيدا خائبا مكسورا ذليلا....

فلا يلبثان أن يعودا إخوة متحابين ...

و كأخ أكبر ....يأخذ العقل بالتربيت على كتف القلب و المسح على شعره و مواساته ...

و كأخ أكبر يعطيه إبرة و خيطا يخيط بها جراحاته و هو يقول له :

اغرز الابره جيدا وانت ترتق جرحك يا أخي....

ويستطرد في نشوه وإنتصار فيه رائحة الشماته

سوف تتألم كثيرا يا حبيبي ....

ولكن ،،لا تخف... فعلي قدر ألمك ستتعافى حتما ،،وستترك لي المقود بعد ذلك لكي أقود لك حياتك بدون اي نزاع او خلاف بيننا لانني دوما وعلي الدوام أنا الفائز .

 

 


د / بشير عبد الله علي عضو… اقرأ المزيد

إلـى الأمام يـا أزهـر

بقلم هناء عوض   عندما ..تقرر أن… اقرأ المزيد

إجراءات أمنية

بقلم د.مى مجاهد ارتفعت أصوات خطوات مسرعة… اقرأ المزيد

التليفون المحمول

بقلم  د. مي مجاهد   تلاقت أعينهم… اقرأ المزيد

الطريق .. قصة قصيرة

بقلم ريهام عبدالواحد   عندما لا نجد… اقرأ المزيد

متي نغادر منصة الحديث بغير رجعة؟

بقلم د.مى مجاهد   في ليلة مظلمة… اقرأ المزيد

صفحة الوفيات ... قصة قصيرة

 Tweets by masrelbalad