logo

بريق التخيل

كتب: نافذة مصر البلد - 2018-07-10 15:57:04

بقلم الكاتبة / غادة موسي 
أحيانا اللحظات الجميلة التى نعيشها بمفردنا قد تكون هى اللحظات الصادقة بحياتنا فعندما يبدأ العقل بالتفكير ويسود الصمت المكان فليس هناك من يشغل تفكيرك غير قلبك وعقلك  فتبدع بحروفك وتتأمل الطبيعة وتنسى كل شيء وتسبح في بحور من الخيال تحطم جسور المستحيل التى تقف أمامك لتشيد مدينة جديدة من عالم خيالك وقد ربما نفتقد أشياء بحياتنا كثيرة ولكن هناك شيء جميل يسيطر على عقولنا أحيانآ وهو الخيال الذي يجعل الأنسان يحلم ويتمنى وهو على أرض الواقع مستيقظ ينظر لأبعد الملأ ليجد دنيا من وحي الخيال فيبتسم فيزداد البريق في عينيه من شده التمنى والسعادة وهكذا هى الدنيا بطبيعتها الخلابة تجعلك تحلق بسماء صافية لتتأكد أن النسيان يشفي جروح بداخلك وبأستطاعتك انت وحدك أن تمحيها من تاريخ ذكرياتك فأذا أردت أن تعيش بدون ألم وهذا قد ربما يكون مستحيل لكن أليك الطريقة وهى أن تتأمل عظمة الله في ابداعه بخلق هذا الكون فلن تتوقف الحياة لمجرد ألم تشعر به فكل شيء يزول مع الأيام الا الذكريات التى تترك أثر بداخلنا ولكن بتأملك للأشياء الجميلة من حولك قد ترى أن هناك أشياء جميلة تخفف عنك وكما يقال ولنا بالخيال حياة فعيش بعالم خيالك لتستمتع ولو بلحظات عابرة صادقة مع النفس فربما تكون هذه اللحظات التي تعيشها هي أجمل ما يحدث بحياتك فتأكد أنه أذا مر الوقت لن يعود مره أخرى فلا تهدر وقت من عمرك بأوهام وأحزان وعيش وأستمتع بحياتك حتى ولو بالخيال وكن على أقتناع أنك مازلت تحيا لتلتقي بأشخاص يأخذون بيدك لكى لا تقف بمنتصف الطريق ..
 


 Tweets by masrelbalad