logo

معركتي مع الحياة

كتب: ريهام عبد الواحد - 2018-05-12 13:20:55

أن تكون شابا .. معناها أن تتنفس بملء رئتيك بسهولة ..تقفز،

تركض، تضحك حتى تسمع السماء صوت ضحكتك،، وتقول كلمتك ولو إنفجر الكون من حولك ..

فالشباب إقدام ..مغامرة ..جرأة وتحدي..ركوب المصاعب..

وجموح المشاعر والعواطف .

لم أسمع يوما عن مغامرة قام بها شخص كبير بالعمر ،،،،إلا فيما ندر...

،،،،،، ولكن عندما تكبر تقع في أفخاخ الحكمة والتروي والتريث

والحذر ودراسة الامور بتفاصيلها الممله ..فالعمر لا يخدمك تجاه أي عمل جرئ أو مغامرة ..

فتقل أمنياتك ...وتبتعد أحلامك حتي تختفي...

،،،،مهما قُلت عن الكبر او التقدم بالعمر ...بانه مرحلة النضج

والكمال ...لا تصدقوني أبداًاا

،،،،،وفي معاركي مع الحياة و التقدم في السن كانت لنا جولات كر و فر...

أعترف أنها هزمتني في بعض الأمور كزيادةفي الوزن،، و بعض التجاعيد،، وبعض الامراض،، و انطفاء ذلك البريق في عينيي...

لكنني متأكدة أنني هزمتها في أمور كثيرة كنت أكرهها في نفسي...

اولها و على رأس قائمتها : الغضب ...

ذاك الوحش الذي يهاجمنا دونما استئذان ...

و في لحظة غدر يخرج منا أبشع ما فينا ...حتى أنه يخرج أشياء نكرهها نحن أنفسنا....حتى أنه يخرج أشياء ليست فينا أصلا ...

هذا الغضب صارعته و انتصرت عليه ثم روضته ..

الغضب....أسوأ الشرور و ألعنها .

 


 Tweets by masrelbalad