logo

اليها

كتب: نافذة مصر البلد - 2018-01-13 18:26:32

بقلم

د.محمد الطواب

 

حنينى إليك يقتلنى...يضنينى ... يشقينى

و شوقى إليك يؤلمني ... يضج مضجعى و يؤرقنى

و ما لى من بعدك قلبا ...يحنو على و يغمرنى

بدفئه و عطفه و بحنانه يؤثرنى

حبيبتى رفقا بقلب يكاد يقفز  من صدرى

يلومنى و يؤنبنى .. قائلا : انت الذى بدء الخصام  وما كان ذنبى

حنانيك محبوبتى  عودى وكفانا ما ذقناه من الم و حزن

فقد صرت و قلبى من بعدك ركاما... حطاما و جرحا مضنى


 Tweets by masrelbalad