logo

التوكتوك ..... الكائن اللقيط !!!!!

كتب: نافذة مصر البلد - 2017-12-27 23:27:09

 

بقلم ...

دكتور / وائل محمد رضا

التوكتوك ... آفه هذا العصر

من أكبر المشكلات التي تواجهنا في العصر الحديث ...

هل التوكتوك مع التنمية أم ضدها ؟؟؟

هذا الكائن الذي ظهر منذ ما يقرب من عشر سنوات في بعض القري وإنتشر وإستفحل حتي أصبح في جميع المناطق والمحافظات ليست المناطق الشعبية فحسب بل في المناطق الراقية أيضاً .

السؤال الذي يتبادر إلي الأذهان من سمح بدخول هذا الكائن إلي بلادنا ؟؟؟

السؤال الثاني لماذا بعدما إنتشر هذا الإنتشار السريع ليس هناك ضوابط لجعله كائناً شرعياً وليس لقيط ؟؟؟

يجب علي الجميع أن يعترف بوجود هذا الكائن ( ( ( التوكتوك ) ) ) في بلادنا .

سواء شاء من شاء ... ورفض من رفض ...

إذن يجب علينا أن نضع له المعايير ... والشروط ... والضوابط ... التي تجعل المجتمع يعترف بهذا الكائن بصورة شرعية ...

يجب أن يتم ترخيص التوكتوك أسوة بباقي السيارات والموتوسيكلات وباقي أنواع المركبات الأخري .

وبإعتراف الدولة بهذا الكائن اللقيط سوف يكون هناك أكثر من إستفادة :

أولاً : تحصيل رسوم علي ترخيصة مما سينعش خزينة البلاد ..

ثانياً : تحصيل رسوم علي الرخصة الخاصة بهذا الكائن مما سينعش الخزينة مرة أخري ..

ثالثاً : بعد ترخيصة في حالة عمل مخالفات – وما أكثرها – سوف يتم تحصيل رسوم مرة ثالثة ..

رابعاً : سوف نمنع الأطفال الصغار من قيادته .

خامساً : يتم تحديد قيمة الأجرة من قبل الدولة فنمنع المشاجرات بين السائقين والمواطنين .

أخيراً وليس آخراً يتم الإعتراف بهذا الكائن اللقيط ... ويعمل في البلاد بصورة شرعية ويري النور ويتم الإعتراف به ككائن له جميع الحقوق ... وعليه جميع الواجبات ...

وإلي اللقاء في موضوعات أخري إن شاء الله

اللهم احفظ مصر وشبابها من كل سوء وشر

#بإيدينا_حنخلي_بلدنا_أحلي

#تحيا_مصر

#مصر_فوق_الجميع


 Tweets by masrelbalad