logo

جمال حمدان شاهد على العصر

كتب: نافذة مصر البلد - 2017-04-21 13:10:27

بقلم

محمد بدوى

حينما قرأ المستقبل العبقرى/ جمال حمدان

وقال :

بأن الجيش المصري قلب الوطن العربى الصلب وبالتالى قلب مصر الصلب  وان بعض الدول المعاظية تريد النيل منه وسوف تعمل على تفكيكه بشتى الطرق ، جاء ذلك فى كتاب شخصية مصر - الجزء الرابع

 

كلام مهم جدا جدا

الجيش المصري العظيم (خير أجناد الأرض )

******************************

 يعلم القاصى والدانى جيدا بأن الأعداء بريدون تدمير جيشنا المصري العظيم منذ عام 2011 حينما وقف الحيش فى وجهه الفوضى وحمى البلاد من التدخلات الأجنبية، و من التفكيك.

 ولا ننسى بأن الإخوان كانوا تفكيك الجيش

 حينما أطلقوا عليه :

- العسكر - ( أي  المرتزقة ) وهم أشرف جيوش العالم .

- وشككوا فى حديث الرسول الكريم بأنهم (خير أجناد الأرض)

- وحاولو تكوين جيشا موزيا مثل إيران...بل شرعوا في تنفيذه .

- وحاليا يدعون الإخوان والسلفين والوهابين  الشباب لعدم الإلتحاق بالجيش والتهرب من التجنيد .

- ومعظم أبناء الإخوان والسلفين والوهابين يتخلفون عن التجنيد بالقوات المسلحة عمدا لانهم يعتبرون التجنيد حرام شرعا .

 

الجيش المصري ليس جيشنا فقط بل ( هو نحن ...ونحن هم )

لأنه لا توجد أسرة إلا و أحد أعضائها  مجند فى الجيش .

وكلنا كنا جنودا يوما ما ، وابناءنا سوف يكونوا جنود يوما ما

 

- قناة (مكملين) الارهابية الموجهه تنفذ مخطط هدم الجيش المصري العظيم ....والدليل :

إن كل القنوات المعادية لمصر تناولت ما يطلق عليه تسريب وانفراد  خصوصا الجزيرة ، وخصصت له وقتا طويلا وقعدوا يلتوا ويعجنوا فيه .

 

واستمرارا لهذا المخطط الملعون

- أمس بثت قناة ( الشرق) شخصا تدعى بانه  ضابط مخبرات مستقيل  ظل يهزى بكلام ليس له أي قيمه بهدف التشكيك فى تصرف قيادات الجيش المصري العظيم .

الأمر الأهم

- لو فرضنا بأن الفيديو صحيح

فلماذا ذهبوا هؤلاء الاشخاص إلى منطقة العمليات

 أكيد كانوا بيساعدوا الارهابين وإلا ما ذهبوا إلى

مكان العمليات فى منطقة الماسورة رغم تحذير الجيش لموطنى سيناء وبالذات منطقة (الماسورة) بعدم التواجد فى هذه الأماكن المشبوه والمكتظة بالارهابين ، حتى لو كانت بها مذارعهم إلا بتصريح مسبق من الجيش

والدليل حظر التجوال وفرض قانون الطوارئ المعلن منذ فترة طويلة فى هذه المناطق.

كيف تترك جنود الجيش العظيم البواسل اصاقاءهم تستشهد

ويتركون أفراد مدنين لا يعلمون هويتهم فى مسرح العمليات يساعدون الارهابيون فى الهجوم على ابناءنا ؟ .

وهذا لا يمنع نقدنا الدائم على تقصير

اجهزة الدولة من الحكومة ومجلس النواب والمحافظين والوزراء وكل الاجهزة المدنية

 التى جعلت حياة المواطن صعبة

 فى عك ادارى لم تشهد البلاد مثلة منذ زمنا بعيد ...بهدف التجويد والتحسين من اجل حياة كريمة للشعب المصرى الابى

وتعيشى يا مصرنا الغالية امنه مستقره... رغم كيد الظالمين


Tweets by masrelbalad