logo

اورانج توقع اول اتفاقية تجوال محلى وتراسل مع المصرية للاتصالات

كتب: لمياء عبد الحميد - 2017-04-19 21:45:03

 

 

 

شهد المهندس ياسر القاضى وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات توقيع الشركة المصرية للاتصالات "ETEL "  اتفاقية "التجوال"  لتقديم خدمات الاتصالات المحمول من خلال شركة  أورنج مصرللاتصالات المحمولة (OREG) وكذلك لمدة  3 سنوات وكذلك اتفاقية"  التراسل " بين الشركتين لمدة 5 سنوات   .

 

و قال المهندس احمد البحيرى المدير التنفيذى والعضو المنتدب" للمصرية للاتصالات " ان الاتفاقية التجوال  من أهم الخطوة المهمة بالنسبة لمستقبل المصرية للاتصالات منشغل متكامل لخدمات الاتصالات من خلال إتفاقية واحدة  للتجوال المحلى تتيح لى العديد من المزايا للتواجد فى كافة المحافظات  وبعد الرخصة .

 

اضاف الاتفاقية تتضمن العديد من المحاور العريضة منها الفنية والمالى والتسويق والشبكى ونحن امامنا شهرين للانتهاء من كافة المحاور موضحا ان الاتفاقية تتيح لنا الاستفادة من علي البينية التحية الشبكة لدى اورانج حيث اننا نحتاج لعدة سنوات لاستكمال البنية التحية الخاصة بشبكتنا الخاصة لتقديم خدمات الجيل الرابع للمحمول  ، و التى تطلب الانتظار  الى 4سنوات , ولكن الاتفاقية ستسمح لنا بتقدين تقديم خدمات المحمول بصورة فورية خلال  عدة شهور  بجودة .

 

واضاف ات هناك تفاصيل تستغرق شهرين للانتهاء من اتفاقية " التجوال " واهم شيئ انها سوف  تتيح للمصرية للاتصالات الدخول إلى سوق الاتصالات المحمولة  المصرى وتم توقيع اتفاقية التجوال المحلى والاتفاقية الثانية التى تم التوقيع عليها ايضا  هى اتفاقية"  التراسل " بين الشركتين و التى ستؤدى الى تعظيم العائد المادى بالنسبة المصرية للاتصالات وليس لدينا مانع لتكرار الاتفاقية مع اى مشغل لخدمات المحمول .

 

من جهته أوضح جان مارك هاريون الرئيس التنفيذى لشركة " اورانج " مصر للاتصالات اننا سعداء بإيران هذه الاتفاقية مع المصرية للاتصالات و التى تتيح مجموعة من الفوائد لكلا الطرفين وإتاحة "التجوال"  المحلى على شبكاتنا وهذه الاتفاقية تعكس الترابط بين أول شركة للمحمول تحصل على الرخصة الخاصة لتقديم خدمات المحمول الجيل الرابع للمحمول وايضا أول شركة توقع اتفاقية التجوال المحلى مع "المصرية للاتصالات " حيث نسعى إلى المساهمة فى تنمية وتطوير سوق الاتصالات من خلال تعزيز التعاون مع المصرية للاتصالات.

وكانت المصرية للاتصالات وقعت في سبتمبر عقد ترخيص خدمات الجيل الرابع للهاتف المحمول التي تتميز بالسرعة الفائقة في نقل البيانات مقابل 7.08 مليار جنيه. لكنها لم تبدأ بعد في تقديم الخدمة ولا أي من الشركات العاملة في مصر لعدم حصولهم على الترددات حتى الآن.

 

اضاف انه تم الاتفاق بالفعل مع أورنج على تقديم خدمة التجوال المحلي من خلالها وسيتم توقيع الاتفاقية اليوم."

 

الجدير بالذكر ان الحكومة المصرية تمتلك  80 % من أسهم المصرية للاتصالات التي تحتكر خدمات الهاتف الثابت في أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان وتعد أكبر مشغل لاتصالات الخطوط الثابتة في أفريقيا والشرق الأوسط.



آخر التعليقات


Tweets by masrelbalad